الرئيسية / تكنولوجيا / فيسبوك تعترف بنسخ 1.5 مليون بريد الإكتروني

فيسبوك تعترف بنسخ 1.5 مليون بريد الإكتروني

شركة فيسبوك تعترف أنها حمّلت حسابات البريد الإلكتروني لاكثر من 1.5 مليون مستخدم دون الحصول على موافقة بذلك.

قالت شركة فيسبوك انها وبغير قصد حملت تلك البيانات عبر نظام يستخدم للتحقق من هوية الاعضاء الجدد.

قالت فيسبوك إنها ستُخطِر كل المستخدمين الذين حمّلت حساباتهم البريدية، وستحذف تلك الحسابات التي جمعتها دونما موافقة من أصحابها.

ويُعتقَد أن فيسبوك استخدمت المعلومات التي جمعتها للمساعدة في رسم خرائط اتصالات اجتماعية وشخصية بين المستخدمين.
ونقل موقع بزنس إنسايدر الإخباري عن فيسبوك القول إن تحميل حسابات المستخدمين البريدية دون موافقة بدأ في مايو/آيار 2016.
أما قبل ذلك الموعد، فكان المستخدمون الجُدد يُسألون عما إذا كانوا يريدون تأكيد هويتهم عبر حسابات بريدهم الإلكتروني، كما كانوا يُسألون عما إذا أرادوا تحميل دفتر عناوينهم اختياريا. ولكن ذلك الوضع تغير في مايو/آيار 2016.
ويسعى مفوض حماية البيانات في ايرلندا، والذي يشرف على فيسبوك في أوروبا، إلى فهم ما حدث والوقوف على تبعاته.
وتعتبر هذه الواقعة هي الأخيرة ضمن سلسلة طويلة من سوء تعامل فيسبوك مع بيانات مستخدميها الذين يُعدّون بالمليارات.
وفي مارس/آذار الماضي، وجدت شركة فيسبوك أن كلمات مرور نحو 600 مليون من مستخدميها خُزّنت داخليا في نصّ غير مشفّر لشهور.

وقد تعرضت شركة فيسبوك للعديد من الانتقادات بسبب الخروقات المتعددة لحسابات الاعضاء مما أدى الى ترك بعض الأشخاص لحساباتهم.

عن admin

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *